CLICK HERE FOR BLOGGER TEMPLATES AND MYSPACE LAYOUTS »

عـنــــي أنـــــــــا

صورتي
انسان يزعم أنه صاحب قضية .. في زمان بيعت فيه القضية

-----------------------------

جميع الحقوق محفوظة ، كافة المواد المنشورة في هذا الموقع محفوظة ومحمية بموجب قوانين حقوق النشر والملكية الفكرية لا يجوز نسخ هذه المواد أو إعادة إنتاجها أو نشرها أو تعديلها أو اقتباسها لخلق عمل جديد أو إرسالها أو ترجمتها أو إذاعتها أو إتاحتها للجمهور بأي شكل دون الحصول على إذن كتابي مسبق

الأحد، 31 أغسطس، 2008

ربــــــــاعيــــــــاتي..

يمصــبر الوحــش ع الجَحـْـش

لســه الزمــن م سَمحـْـــش

يخوفــي يــجــي زمـــن

فيــه الأدب م فلَحــْـــش

2LBGARE2


الثلاثاء، 26 أغسطس، 2008

ربــــــــاعيــــــــاتي..

نفــــوس النـــــاس حكـــــاوي
بيـــــــوت حــــايشــه بــــلاوي
منهــــــم دايـــــماُ مفرفـــــــش
وفيــــهم للنكـــــد غـــــــــاوي

2LBGARE2

الأحد، 24 أغسطس، 2008

(لــفظ اعتراض ) .. يـحـجــــــــــــــه !!!!

__مقدمه تضخمت حتى اصبحت مؤخره __

أرى الدهــشه تكاد تقتـلع عينيك ، دون ان انظرهما ، وتسري في بدني ذات القشعريره التي تسري في جسدك تحت جلدك تحديدا ، والمصاحــبه لحالة القرف من أهلـي .

وأشعـر بسرعة خفقات قلبك الذي يُـصدر ضربات مـُـدويه عبر وريدك إلى سبابتك مروراً بـ (( الكليـك الشمال للماوس بتاع سيدتك )) مخترقاً كمبيوترك إلى كبلات الانترنت وأخيراً ليصلنـي ، وأتخيل أيضــاُ كـم هي ملوثة الآن صورتي الذهنيه في مكنون عقلك (( ده إذا مكونتش بتسبلي دلوقتي )) ، وأدرك كــمّ التساؤلات التي تطرق باب فكرك مـُـحدثة بلبله لا مثيل لهــا من قبيل :

- هـل إتجه عماد إلى الإبتذال لتكوين قاعده جماهيريه من ذوي العقول في القواعـد ؟

- إيــه ده يا عماد إنت طلعت من إياهم ؟

- إخـص عليك إيه الي خيبه كده ؟ ...................إلــخ

وكـل ما سلف هو من وقع قراءتــك لعنوان هـذا الموضوع ( اؤيدك في بذائته وحقارته ..بس وحده وحده ومتستعجلش على رزقك ) .

ولــكني ( وده علشان بحبك وميرضنيش مزاولتك كتير ) سـوف أعتقك من ثـقل العذاب الذي تعانيه الآن ويؤسفني ان اشمت في شيطانك ( الوسخ الي عمال يهيجك عليا دلوقتي )

وسوف أبادر بــإطلاق النار على ( العفاريت الي بتتنطـط أودام عنيك ) وأجيبك على بضع التساؤلات الوضيعه التي تجول في رأسك الموسوس خـلقه . بداية وقبل العوده إلى نصاب الموضوع يسعدني ويشرح صدري أن أطمأنك وأقـول ان هذه اللفظه الكريهه في معتقداتنا ما هي في الاساس سوى :

حــسب المعاجم اللغويه . في معجم الوسيط مثلاً :

حكاية صوت الساعل أو المتوجع
( أح ) أحا و أحاحا و أحيحا سعل و تنحنح و توجع بصوت من الغيظ أو الغم و اشتد عطشه
( أحى ) أح ( أصله أحح )
( الأحاح ) العطش و الغيظ
( الأحيح ) الغيظ

وهكــذا فلفــظ أحــا ما هو إلا صوت ينطلق وسط موقف متأجج ليعلن صاحبه الرفض والغيظ والسخط وأحياناُ كثيره نهاية صبره وبداية الاشتباك .. ولكن المواطن المصري غاوي اللت والعجن تفنن وحــوّر هذه المقوله البريئه إلى شيء مذموم ومسيء في الادب العامي .

ومن هنــا وبناءً عليـــه تســقط عن كاهلي سبــة العار والخزي التي ألصقتها بي ونعتـنيها لتوّك

( بعتني في ثانيه يا معلم مكنش العشم ههههههههههههه )

ومن المفترض إن أنــا أرجــع تاني في مخيلتك المطاطه عمــده حبيبك وحبيب الملايين ..إتفقنا ؟ لو كانت إجابتك بالنفي فالتتوقف الآن عن القراءه تاركـاً المدونه دون عوده

( وكده ابقى انا خسرت واحد مخه ديق ميتزعلش عليه وإنت كسبت دماغك ) وإن كانت اجابتك بالموافقه ،

يبقى ( صافي يا لبن . حليب يا إشطه ) وأهــلا بك في عالمي المبتذل ههههههههههه .

عزيــزي طويل البال ... ما سوف تقرأه في السطور القليله القادمه واقع منقول من بلاتوه الحياه إلى هنـا وبالتحديد من الشارع المصري ( طبعاً شوارعنا إحنا مش شوارع مارينا ولا لسان الوزرا ولا شرم تلك التي حرام علينا ان تطأها اقدامنا الدنســه )

وليـــس خيالاً مفتعل او هـرطقة من باب الترف الادبي او الفراغ الذهني وإنمــا مع أسفــي هـي حقيقه أراها وتراها والكل كليله يراها بأمهات الاعين الي هياكلهم الدود ، إن لم تحدث بصفه ساعاتيه ( نسبة إلى الساعه يعني تحدث كل ساعه __ توضيح لتخناء العقول زي حلاتي __ ) فهي تحدث بصفه يوميه وعلى كل متر في كل موقف مواصلات فيكي يمصرنا .

وهو حصيلــة طريقة ( إخبطوا راسكو في الحيط ) التي اتبعتها الحكومات المتعاقبه على العبد لله المصري الغلبان . تفعل الحكومات وتتخذ من القرارات والتشريعات ما تشاء وليذهب من سوف تطبق عليه هذه اللوائح إلى الجحيم .

المــشهد الاول :

( هييييييه أخيرا بدأنا الموضوع .. معلش طول بالك عليا شويه )
موقف ميكروباصات المطريه ، كنت متجه كالعاده عائداً من ساعات عمل مرهقه اتمنى ان اجد الميكروباص على الاقل موجود ( شوف يا اخي كل حلمي الاقيه موجود مش اني اقعد حتى ) والحمد لله من كرم ربنا وجدت ميكروباص بيحـمـّـل وتراكض الناس مقبلين على الميكروباص الحيله بعد فترة لطعان في الشمس لا بأس بها

أبطــال هذا المشهد هم كومبارس الحياه اليوميه العاملين فيها دون اجر يذكر . وهم على وجه التحديد :

- سائق رخم

- خالتي مجملاهم ( واحده ست شايله عيل وبتجر وراها تلاته ده غير الشوال الي في اديها )

- العبد لله أنــــا

- زبــون حيشري

- جمهور الركاب

وقف السائق يحـمـّـل عربيته التي اسأل الله ان يمر وقتي بها بسلام فشكلها العام لا يوحي بأي سلام ولا سلامه وربنا يستر ،

سائق رخـم : الشارع الجديد الشارع الجديد .. خشي يا أبله . وسعلها يبيه . يلا يجدعان عايزين نلحق الفرده التانيه .

خالتي مجملاهم : اصبر يخويا شويه هي الدنيا هتطير . اركب يواد وخد اخوك على حجرك علشان مندفعلوش اجره . معلش يااستاذ اتناول مني الشوال ده .

زبون حيشري : ( على مضض ) هاتي يحجه

خالتي مجملاهم : الله يخربيت العيال والي عايز عيال يواد خش جوه ( وبدأت وصلة سب وقذف في حق المفحوت جوزها عن طريق تسبيخ عيالها مستخدمه شتيمة ابوهم )

أنــا : ( وبعـد عناء لا وصف له لحقت حته على الكنبه الي ورا السائق يدووبك ريحت نص الزلاموكه )

سائق رخم : خش يا استاذ خلينا نغور في داهيه ... الكنبه الي ورى بتاخد خمسه

أنــا : يعم الحج اتقي الله بقى الربع متر ده ياخد خمسه ؟

سائق رخم : ( وبنبرة صوت هي اقرب الى كلب منه الى انسان ) إنت مالك انت ؟ إنت مش قاعد خليك في حالك

أنــا : ( قلت في نفسي بعد ان اعتلت نفسي نزعه خوف من صوته الكلابي ) انت مش وش بهدله وكمان انت راجع تعبان سيبهم يولعو في بعض .. هما مش راضيين انهم يتفعصوا في بعض راجل كان او ست معدتش تفرق خلاص خليك في حالك على رأي عم كلابي .

زبون حيشري : ( قالها وهو يختبيء في الكرسي ولا اشك انه كان يدعوا الله في قرارة نفسه أن لا يسمعه السائق ): ده جشـــــــع

سائق رخم : ( زغر السائق بعينيه شبيهة عيون المها للزبون زغره اعربت عن حالة من رغبة العض بعد ان اوضح له انه سمع مقولته وقال ) بقولك ايه .. انت راكب ميكروباص مش تاكسي ولو مش عاجبك انزل يروح امك اركب تاكسي

زبون حيشري : ( أومأ برأسه وطأطأها معلناً إستسلامه لعم كلابي السواق )

جمهور الركــاب : يلا ياسطه العربيه حملت

سائق رخم : لسه يجدعان عايزين زبون

جمهور الركاب : يلا يا سطه وخدو من الطريق

واحد من جمهور الركاب : من الطريق ليه تعالى وانا ادهولك هاق هاق هاق هاق هاق هاق ( ضحك )

جمهور الركاب : ( وبعد ان انشكحوا ان واحد منهم شفا غليلهم من السواق وبرد نارهم شويه ) ها ها ها ها ها ها سائق رخم : يريت كل واحد يحط لسانه في بؤه بدل ما اركن ومش هنطلع خالص

وســــاد الصمت لبرهه بعد وعــيد عم كلابي ( اصلو مسكهم من اديهم الي بتوجعهم )

وأخيــــــــراً وصـــل الزبون الاخير وصعد متمسحاً ومتمحكـاً في الموزز الي قاعدين تقريباً على حجر بعض بدعوى ان مفيش مواصلات .

واغلق باب العلــبه الصفيح وهو اقل ما يمكن ان اصف به هذه الخرده

المشــهد الثاني :

انتقل السائق وحشر نفسـه خلف عجلة القياده وضغط زر الـ ( DJ ) لينطلق مطرب من بتوع بير السلم محدثــاً حالة من الاشمئزاز والهزل وشعورك بأنك عايز ترجع ولا كأنك حامل في الرابع .

الـ ( DJ ) : الموزز الموزز الموزز .. سمرا .. الموزز خضرا .. الموزز .. حمرا ..الموزز زرقــا .....الخ

( وأخذ مطربنا الشيعـبي يعدد الوان الدنيا وكأنه في وصلة إعلانيه عن محل جــزم لامؤاخذه فلا اعلم من اين له ان يدّعي بهتاناً بأن الموزز زرقــا ، قطعاً لا يعلم انها في هذه الحاله تلفظ انفاسها الاخيره وهي تغير الوانها جراء مرض ما عافانا الله وإياكم )

وانطلق الميكروبـــاص حامـــلاً بداخله كتلاً من اللحم المتشابك والمتحاضن والمتلازق

سائق رخم : يلا يجدعان لمّـو الاجره مع بعض

خالتي مجملاهم : ( في قمة الاستعباط ) هيه الاجره بكام يسطه

سائق رخم : بـ .75 قرش يحجه وخلـّي عنك خالص ( طبعا عزومة مراكبيه )

خالتي مجملاهم : أيه .. ( مع العلم بأنها غلييت من ييجي شهر بس اهي اسطوانات تتشبث بها الناس علـّهم يوفرون بريزه او حتى شلن لباب انفاق آخر ) أنا على طول بركبها بـ .50

سائق رخم : اومال بتسألي ليه ولا هو استهبال وخلاص الاجره غلييت يحجه من زمان .

صفيحة الجاز بقت بالشيء الفلاني والزيت بقى بالشيء الفلاني ........ (وأخذ يعدد وينعي ولا الست الي في الفسحه )

وبعـــــــد ان رضخت خالتي مجملاهم لإصرار عم كلابي اخذ الركاب يجمعون في الاجره بمجرد أن طلبها عم كلابي

أنــا : ( تأملت ما يحدث وسـألت نفسي : ليه لما بنتحايل على السواق يمشي ويكمل ركابه من السكه او حتى يراعي ربنا في الناس وميركبش زياده عن العدد او حتى يخفض صوت كلابه المنبعثه من الكاسيت او سرعته الجنونيه التي تكاد تودي بحياتنا يقابلنا بالرفض والبلطجه ونظام الي مش عاجبه ..؟ وليه أول ما يؤمر بلم الأجره نتهاوى ونتصارع على الدفع ؟ آه يشعب يخاف ولا يختشي ... )

وبعد وصــــول الاجره ليد عم كلابي الممدوده بشبق ونهم وبمجرد ان عد الفلوس وإذ به يفرمل فرمله جعلتنا زي الي بيلعبوا كيلوا باميه باجسامهم ، أي نعم انا فوجئت من حيث لا أدري ان موززه نار على حجري بس برضو يعني مينفهش يجدعان ...

وينطــلق نحـــيب عم كلابي ليخالجك شعور بأنه رأى عـفريت أو ظابط مرور أمامه قائلاً :

الاجره ناقصه يجدعان مين مزوّوغ ومدفعش . وأوقف عم كلابي علبة السلامون قصدي العربيه متعللاً بنقصان الاجره نفر . وأخذ في عد الركاب ..وبعد تفحــص ( الحاجه الوحيده الي ممكن نعملها بضمير هي اخد الفلوس )

سأل عم كلابي خالتي مجملاهم : انتي دافعه كام نفر ؟

خالتي مجملاهم : ( في تردد وسهوكه ) تلاته .

ياالهول خالتي مجملاهم في محاولة للتخابث على عم كلابي أجلست زوربتها التالته قصدي ابنها التالت على مقعد وعملت عبيطه ومدفعتش

وبدأت فقره بيئيه منحله من عم كلابي وقد ضرب بعرض الحائط كل ما يشفع لكونها إمرأه وقال في بلاغه ادبيه يحسد عليها جامعــاُ بين لفظين شتان بينهما الاول في مفهومنا مهين والآخر ايضاً في مفهومنا جليل

_أحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا يحجــه_

ارتسمت علامات التعجب على رؤس الركاب في لحظه يلملم فيها كل واحد فينا سمعه ليعيد على طبلة اذنه الداخليه الكلمه من جديد علنا اخطأنا في سمعها وإذ بها الكلمه الصحيحه _ أحــا يحجه _

وتابع عم كلابي : انتي هتشتغليني يا وليه انتي مقعده الواد ومش دفعالو

خالتي مجملاهم : ده عيل صغير يخويا هو اسم الله اد ايه يعني

عم كلابي : انا مالي اد ايه هو انا هعمله شهاده صحيه . هتدفعي ولا تنزلي

خالتي مجملاهم : ممعييش فلوس

عم كلابي : هو انتي راكبه اتوبيس هيئه بدين......(طبعا انت عارف الباقي) ؟؟؟

شعرت بغليان يسري في دمي . وغيظ يتطاير الشرار له من اعيني ليس من عم كلابي الغلبان الي بيجري على عيالو وبرضو الربع جنيه ممكن يفرق معاه ولا من خالتي مجملاهم المستهبله ولولا انها في احوج ماتكون ما عرضت نفسها لهذا المأزق .. وإنما جــل غيظي وطققان مرارتي من هؤلاء الركاب الحمقى ، هذا الشعب الجبان لدرجة دفن الرؤس ألا يوجد من يمكن ان يقال عليه رجل لينتفض جراء الحوار ويدافع عن مبادئنا المغتاله على اطلال ثياب الحياء التي تملصنا منها بلا رجعه ؟

للأســـف هــــذا الحوار ليس سيناريو لفيلم منتظر ولا هو من حواديت الف ليله وليله وإنما هو من قلب شوارعنا التي أعيتها بلادتنا ويأسنا حتى من انفسنـــا

2LBGARE2

السبت، 23 أغسطس، 2008

كــل رمضان وانتو طيبيــن ..

يــاترى إيــــه آخـــــــر تقاليـــع الصيــام السنـــادي ....
وسلمـلي على البـر والتقوى .
2LBGARE2

رسالة د. ايمن نور لـي من سجن طره


هــــــــــذه رسالة د. ايمن نور من سجن مزرعة طره العمومي رداً منه على رسالتي
اللهم فك كربه وكرب كل مكروب
آمين
2LBGARE2

الأربعاء، 20 أغسطس، 2008

ربــاعيــات 2LBGARE2


عصفور طاير في سما واسعه
غاوي مخاطره وحجات لاسعه
غلب كل ولا د تسعه
وآمن إسعى ومعاك أسعى
2LBGARE2

البحــث فـي مرآه

ابص في المرايا
اشوف اللي جوايا
خيالي فيها قالي
انت معاهم ولا معايا
قلت معاك بس قولي
ليه بيجروا ورايا
انت يعم انت ياللي
مفرقتني من صبايا
قالي بص جوه خلي
ضميرك يدلك للخطايا
2LBGARE2

فــي علــم غيـــــب ...

يــاهــل تــرى إيــه المنتهــى
كـلـمــه لـســه مـا قولتـهـــا
تعبتنــي كتيـر وتعـبـتـهـــا
حيـّـرتني قـُمــت سيبـتهــا
رجعــت تانــي حنيتـلـهـــا
فـي عقـــل باطن عرفـتهــا
وفي الواعــي توهتهــا
أجــري أد مـا أجـري ما طولتــهــا
يتــقالي حـِـجَـجْ مـا بلعتــها
مسـيري أنولـهــا بس وقتهــا
مش فـوق الارض هبـأه . لأ تحتهــا
2LBGARE2


الثلاثاء، 19 أغسطس، 2008

تهــــانينـــا ..


زغــرطي يمو ناجي على ما اروح وآجــي ...
ممدوح بيه اسماعيل الي قتــل 1500 مصري أخد براءة.. وأي بتاع ملوش لازمه مش عاجبه يروح لنفس المكان الي غرقت فيه العبـّـاره الجديده لانج ويعبــيله جردلين ميه يشرب منهم
آه يمـــصر يمـهــروسه ...... يمزارع الكــــوســـه .


شخـــابيــط ..

خـَـبـَـطِـنــي بوشــك فـ كوعــي
كسـّـرتلي نــص ضـلـــوعي
أنـــا بـس شــايل همــك
شكــلك مش داري بموضوعــي
مهمــا تحــزأ وتحــرأ دمــك
مـا لغــير ربــي يكـون ركوعــي
إيــه يعني إيــدي شخبطـــت
من غير نيه ســوده لخـبـطت
لا أنــا كــافر ولا شيــوعـي
عصــافيري لمــا صوطــت
صــرخت من شــدة جوعــي
ولمــا صحتــي هبطــت
مهانتــش عليــا دموعـــي
بصيــت لقيـتك حبستـنــي
من غيــر منــاسبـه سجـنتـنــي
صــــدقني
عـــز علــّيـا رجــوعــي

2LBGARE2

الاثنين، 18 أغسطس، 2008

تـــأبين ذكـرى

وفي نفس المكـــان ، إلتقيتــه الذي كــان
يكســو بعشقـه الروح والوجـــدان
أحمــل لـه بين طيــات عمري حبـاً وعرفــان
أدركــت برفقتــه أن الحب لازل بالإمــكان
إلـى أن أطلــق القدر بقسوتــه حكم الهجــران
وقضــي الأمر ومزقـنــا بلا رحمــةٍ قـسمان
وإغتيلــت أمــانينا منذ غدونــا قلبــان
غــاب وجهــه ، وظـل طيفه في قلبٍ ولهــان
يشتــاقه عدد حبــات رمـــال الشطــآن
وهــا انا ذا ألقــاه في ذات المكان
تبسم ثغري واقبلت عليه بالاحضـــان
عجبــــــــاَ
فقـد أعرض عنـي وأظهر من النكـــران
يا إلـــهي
لــم يـَدمُ هولــي ، فبصحبته طـفـلان
من رجـَـوته من الدنيا بات لسـواي ورزق طفلان
يحملان منه عذوبته ومنهــا زرقة العينــان
امــا أنـــــا .. ويحــي
ليـــا اللــه والصمت وغائر الجرح والخذلان
ليــا التعاســة والحزن وجور الزمـــان
ســأمضي لامحالة ، فلم يعد لي وسط عالمه مكان
ســأمضي لتــأبين ذكــرى من دائم حضورِ إلى نسيــان

2LBGARE2



السبت، 2 أغسطس، 2008

عـِـبــارة شــهيد عـبــّــاره



تـــَــركوني وَسْــط حــُطـام الأمــواج والجثــاميــن
وتخــاذلــوا عن نــجدتـي لحــياتـــي مُـسـتـبـيـحـيين
وتــَســابـَـقت وحـوش السـَــحيق على جسدي ممــزقين
ذِراع ٌ هنــا وفخـذ ٌ هنــاك والكــل سواءٌ في الأجل المـُـشـين
وتعالــت صرخـــات ألـــم ٍ تـشـيــب لهـــا الســنـين
ووجدتنــي محـاطــاً بأشــلاء أخــي الصغيــر مـبَـعثــَرين
رباه مــا أقترفت يــداه الصغــير ليـلقى المــصير المـُـهين
تنــاسوا حـُـرماتــُـنا من غـسل ٍ وكفـن ٍ وفي قبر ٍ متراصيــن
وإنـتــزعوا من أبي جـُـل أمــلـِـه أن يضع على قبورنا الياسمين
إعــلم أبي أنــا شهــداء في رحــاب ربــنا آمنـيــن
نــَــشتاق لرؤيـَـته ولجـَــنته ورضــاه آمليـــن
في عـرض البحــر متنا أو في أحشاء الأرض بــِتـنا فئنا مطمأنيين
نحتــسب موتنا وهلاكنا عنــد رب العــالمـيـــن
ولــن نغفر لـــمن كانوا عن أمننــا غافلــيـــن
ستطاردهم أرواحنا في صحوةٍ ومنام ٍ وتظل لهم ملازمين
حتى نثــأر لدمــائنا وأشلائنا من الآثمـــين
فــأستودعك اللــه يـا أبي لنلتقــي في الفردوس أجمعين

2LBGARE2

ابطـــــال 6 إبريل وما بعدهــــــــــــــــــــــــا..


تنطق عنيـــهم تقـــول بـُــكـــرَه
وعيــد صــادق لكــل نــَـكِره
فاســـد مرتشـــي إغتصــب فكــره
قتــل فينــا الحــب علمنــا نكـــره
بتزويــر وتمريــر إعتلـــى قمـّــه
خنــق ضمــاير وبــاع ذمـّـه
فتـــك عزيمـــه ودفـــن همــّـه
صــادر مبــادىء وإستـــورد أئـمــّـه
إمتـلـــك قوتنــا حرمـنـــا نعيـــش
وإسـتكتــر علينــا طوابيــر العيـــش
ليــه الحريــر وأكـــل جتـتـنــا الخيـش
هو كــده ! من غيــر ليه و ليـــش
عيـــش النهـــارده بـس بكـــره مـلكنــا
وقتـــك يولــي والجــاي لنـــا
تــدوق الضـنــا ونقسمـــو بينـّـا الهــنا
نمســح دمــوعنا ونــداوي جرحــنا
إيـــد علــى إيـــد ونعــلي البـُـنا

ونقــوم مــن تـانــي علــى صـــوت فرحــنا


2LBGARE2