CLICK HERE FOR BLOGGER TEMPLATES AND MYSPACE LAYOUTS »

عـنــــي أنـــــــــا

صورتي
انسان يزعم أنه صاحب قضية .. في زمان بيعت فيه القضية

-----------------------------

جميع الحقوق محفوظة ، كافة المواد المنشورة في هذا الموقع محفوظة ومحمية بموجب قوانين حقوق النشر والملكية الفكرية لا يجوز نسخ هذه المواد أو إعادة إنتاجها أو نشرها أو تعديلها أو اقتباسها لخلق عمل جديد أو إرسالها أو ترجمتها أو إذاعتها أو إتاحتها للجمهور بأي شكل دون الحصول على إذن كتابي مسبق

السبت، 4 أكتوبر 2008

تحقيق نشرته في جريدة وراء الاحداث عن الــ ( لو ويست )

شورت وفانله وبوكســر ....

( البلد الي محدش يعرفك فيها ……. وإجري فيها )

وبغض الطرف عن ما بها من دعوه للتخلي عن اعز ما نملك او بالأحرى آخر ما نملك وهي ملابسنا ، إلا انها في الوقت ذاته مقولة مأثوره في الفلكلور المصري الساخر الذي يزخر بالكثير من هذه الامثلة والمقولات التي حاز بها المواطن المصري على انفرادات حصريه في تأليفها مستعيناً بحس الدعابه الفطري لديه ، بل وتمكن ببراعة لاينافسه فيها سوى الأدباء من توظيف هذه الخاصيه الفريده للبوح والتعبير عن ما يجول بخاطره من سخط وإمتعاض وإعتراض على مجريات حياته اليوميه بطريقه تهكميه ساخره .

ولأن شبابنا النفيس شديد التعلق بهويته المصريه كما تعلم وحريص كل الحرص على الحفاظ على تراثه بل والإفتخار به على الملأ فقد أخذ على عاتقه واجب تطبيق هذه المقوله بحذافيرها ولم يعد ( التشليح ) مقتصراً على البلد الي محدش يعرفك فيها ، بل تطور الامر وتبلور ليمتد لبلدته وشارعه وحتى بيته !

ومما لا شك فيه انه من الإيجابيه ان نقتفي اثر التطورات العالميه بداية من تطويع التكنولوجيا لخدمة البشريه ، وإيجاد بدائل لمصادر الطاقه المتعارف عليها والعديد من مجالات البحث التي تخدم عملية النمو الحضاري حتى صيحات الموضه . لكننا ومع عظيم الاسف من السلبيه بمكان ما يجعلنا نضع الغرب نصب اعيننا كقدوة في القيم المغلوطه قبل البنــّـاءه ، فضلاً عن نمط الحياة الغربي الذي ننقله إلى مجتمعاتنا صورة طبق الأصل دون ان يمر على مختبر القيم ومعامل المبادىء والأخلاق لتحليله وتنقيتة من الشوائب التي لا تتناسب او تتماشى وخصوصية مجتمعاتنا العربيه وعاداتنا وتقاليدنا الشرقيه ، بل نتقمص ونقلد بطريقه عمياء تدعو للإستياء لنبدو كما يقول المثل الشهير : ( فلان لما إتمدن جاب لأهله مصيبه ) .

ونذكر من هذه ( التقاليــع ) التي لم نرى مثيلها سوى في هذه الايام النحسات طريقة في الملبس تسمى

( لو ويست ) ولمن لا يدري تقضي هذه الطريقه ان يبدا بنطلون الشاب الحيله بعد لا مؤاخذه مؤخرته ، ومن هنا تلزمه هذه الطريقه السوداء بقدر من العــُري . وعلى عكس المفترض والمنتظر فبدلاً من الإشمئزاز والإعراض عن هذه الطريقه المشبوهه للاسف سرعان ما إنتشرت هذه الموضه الغريبه بين قطاع عريض من الشباب ولم تسلم منها اسرة محافظة كانت او ( مـُـبـَـعــتِـره ) ، وصارت هناك موجة تشليح جماعي تعصف بأوساط الشباب وإختلط الحابل بالنابل ولم يقتصر ويتوقف هذا الهراء على الفتيان وانما طال الفتيات فيما لا يمكن وصفه سوى بالمهزله والغياب التام للرقابه من الاسره التي انشغلت عن فلذات اكبادها لتوفير اقواتهم ومصروفاتهم .

واصبحنا نجد مفخرة امتنا يتفنن في إختيار ألوان ملابسه الداخليه الظاهره بالضروره وصار الامر سيان وإلتبس علينا ولم نعد ندري هل هذا ( البوكسر ) الواضح وضوح ( المفضوحه في حتتها ) داخلي فعلاً ام انه قطعه مكمله للطقم الروش ، وكما ذكرت لا مانع من إظهار بعض السنتيمترات من الظهر او الي بالي بالك على سبيل الإمعان في التشليح وفي بعض الحالات لإظهار التاتو عند البنات الذي يوشم في اماكن خبيثه لا تقل خبثاً عن الواشم و الموشوم ( وعليه العوض في علبة الكبريت ! ) .

وبقى ان نعرف لمجرد العلم بالشىء انه في اوروبا يقدم الشواذ على مثل هذه الطريقه في الملبس كي يتعرفوا بها على بعضهم البعض وبلغ عندهم الامر ذروته فهم يتعمدون اختيار الألوان الزاهيه البرّاقه للإغراء ولزوم الشغل ( وربنا يستر ولا يانا ) .

وفي هذا الصدد ترصد وراء الاحداث في هذا التحقيق آراء الشباب انفسهم الذين يهتمون بهذه الصيحات التي يشوبها الكثير من الخزي واجرينا بعض الحوارات مع عينه من كل فئه عمريه كي نستخلص مفاداً لممارسة هذه العادات الغريبه على اخلاقنا وميراثنا الثقافي والحضاري

وبتجوالنا في شوارع المحروسه رأينا العديد من اصناف هذا الشباب وكان لنا معهم الحوار التالي :

الشاب هيثم.م في العشرين من عمره يدرس بالمعهد العالي للدراسات التعاونيه وهو من متبعي هذه الموضه

تعتقد الطريقه ديه ملائمه ليك ؟

أكيد وإلا مكونتش لبستها وبعدين في نجوم مشاهير كتير هي ديه طريقة لبسهم ليه بتنتقدونا

انت صح بس المشاهير دول اجانب وعاداتهم غير عاداتنا ؟

ايوه بس العالم دلوقتي بقة زي القريه الصغيره بعد ثورة تكنولوجيا الاتصالات ومعدش في فرق في اسلوب الحياه

يعني انت متمسك برأيك ده مهما واجهت من نقد ؟

اكيد

طيب رأي البيت ايه في لبسك ده والدك مثلاً تعليقه ايه ؟

انا عايز اقولك ان بابا ديمقراطي وسايبنا براحتنا ومش بيغصبني على حاجه .

كريم.خ شاب آخر من مؤيدي هذه الموضه في الثانيه والعشرين من عمره يدرس في كلية الفنون الجميله جامعة القاهره

طريقة لبسك تواجه الكثير من الانتقادات ترد تقول ايه ؟

انا شايف ان كل واحد حر في حياته الخاصه ومش من حق اي حد يقولي البس ايه وملبسش ايه وبعدين احنا مخترعناش الموضه ديه مهي موجوده في العالم كله .

ايوه بس حريتك تتوقف عند متخدش حياء الناس ؟

انا مش شايف فيها اي خدش للحياء ده العادي وبعدين انا ولد يعني هتكسف من ايه

طيب ترضى اختك تشوف منظر زي ده ؟

الحمد لله معنديش اخوات بنات ، وحتى لو عندي وهيه تبص ليه اصلا

توجهنا بالحوار لفئه اخرى من الشباب لا يعترفون بهذه الطريقه وكان لنا معهم الحوار التالي :

صبري.ش طالب بكلية العلوم جامعة القاهره

ايه رايك في الشاب الي يتبع تلك الطرق في الملبس ؟

طبعا مفيش شاب محترم من بيئه طيبه يسمح لنفسه يخرج من البيت بالطريقه ديه ومش كل الي الغرب بيعمله يبقى مناسب لينا هو احنا اصلا مش بنقلدهم غير في الغلط انما الحاجه الصح لا

في رايك مين قدوة الشباب او الي ممكن الشاب يبصله على انه مثل اعلى ؟

للاسف معظم الشباب تافه وشاغل نفسه باشياء لا قيمة لها بل مضيعة وقت ، واعتقد ان النوع ده من الشباب قدوته ومثله الاعلى مش هيكون غير مطرب او ممثل او اي حد ليه نفس الاهتمامات ديه .

سامي.ر خريج كلية تجارة عين شمس ويعمل محاسب باحدى شركات الاغذيه

هل تعتقد شاب بالمواصفات والاخلاق والطريقه ديه يقدر يشيل مسؤلية بيت ويكون زوج واب مثالي ؟

قطعاً لأ لانه اصلاً مش قادر يعترف ان الحريه في الاساس مسؤلية تجاه الآخرين ازاي هيقدر يتحمل مسؤلية بيت وزوجه واولاد ، ولو ده حصل تاكد ان الاسره ديه مش هتكون طبيعيه ابداً

رايك ممكن نغير واقع الشباب ازاي يعني نغير اهتماماتهم واسلوب حياتهم ازاي ؟

اكيد لو الشاب وجد شىء مفيد يشغل بيه فراغه وينمي مهاراته اكيد اهتماماته هتتغير وبالتالي اسلوب حياته كلو ممكن يتغير ده غير ان الاسره عليها عامل كبير .

ولم يغب عنا ان نتوجه بالحوار لحواء لمعرفة رايها في هذه القضيه :

ريهام.ص طالبة بكلية التجارة جامعة عين شمس ترى ان هذه الموضه من اسوأ ما ورد على مجتمعاتنا ولا تؤيد ابداً هذا الاسلوب وبسؤالها ما اذا كانت توافق على الارتباط بانسان بهذه المواصفات ؟ اجابت :

طبعاً لأ انا مش بحترم الي يكون كده ازاي ممكن ارتبط بيه من الاساس . وبعدين النوع ده مش ممكن يكون مثالي او يقدر على مسؤلية الارتباط لانه اصلا تافه والاسره مش من ضمن اولوياته على العكس النوع ده يحب دايما يكون بعيد عن اي مسؤليه .

علا.ط مدرسة رياض اطفال ترى ان الاسره هي التي تقود الابن لمثل هذه التصرفات عندما يعجز عن ان يتخذ قدوة له من داخل الاسره كالاب او الاخ الاكبر وايضاً تؤيد الآراء التي تقول بان امثال هؤلاء الشباب لا يمكن الاعتماد عليهم .

توجهنا بالسؤال الى فئه عمريه مختلفه وهي الآباء والامهات لمعرفة آرائهم :

الاستاذ احمد.ت مديربالشركة القابضة للكهرباء وأب لإبن وبنت في التعليم الجامعي

في راي حضرتك اين القصور هل في تربية الابناء ام الاصدقاء ام الرسائل الاعلانيه والكليبات والميديا عموماً؟

لا نستطيع ان نغض البصر عن دور الاسره في تكوين ميول واهتمامات الابن عندما تكون هناك اسره سويه بالطبع سينشأ الابن نشأه سويه ويتخذ من والده قدوه الذي بدوره سيتابع الابن في جميع مراحل عمره ويغنيه عن الاستعانه باصدقاء لن يفيدوه كما الاب ، كما ان التربية وبيئة النشأه تكون عامل كبير في توجيه سلوكيات الفرد وتقويمها او اعوجاجها .

ممكن توضيح ؟

يعني في حالة وجود اب متابع وموجه وناصح لا يغفل عن الابن حتى يكتشف انه انحرف فضلاً عن صداقة الاب لإبنه التي بدورها تجعل الابن يبوح لابيه عن كل كبيره وصغيره ليستزيد من خبراته كل هذه الاشياء تقوّم سلوك وشخصية الابن وتجعله مستعدا لمواجهة التغيرات الخارجيه دونما اي تاثير سلبي عليه . وهي ايضا ما تجعله ينتقي الرسائل الموجهه له بعنايه ووفقاً لتربيته

من هنا نستطيع القول بان للاسره نصيب الاسد في تحديد شخصية الفرد مهما صادف من عوامل تغيير وتأثير

ويقع على عاتقها ايضاً توضيح مفاهيم قد تصل الى مدارك الفرد بطريقه خاطئه اذا ما تلقاها في خارج اطار الاسره .

عماد الدين يوسف

www.2LBGARE2.blogspot.com


8 قــل .. فـأ نـا احترم رأيك:

كلمة يقول...

السلام عليكم
موضوع جميل
بس انا شايف انه لا يرتقى لدرجة الظاهرة يمكن علشان انا عايش فى طنطا يعنى برده ولاد بلد ريفى فى الاصل
طبعا انا عارف ان القاهره تختلف
بس المشكله فى الاصل من الاهل والاصدقاء
لو كل واحد عمل اللى هو شايفه صح تبقى فوضى
وعلى فكرة الموضوع دة مش منتشر فى الغرب بالصورة الكبيره اللى الشباب متصورها
الا بين فئه من الشباب ولفترة محدوده
بس السؤال المحير بالفعل هل تتخيل واحد منهم فى مجلس الشعب يدافع عن حقوقنا
ولا حتى دكتور ولا مهندس ولا حتى اى شغلانه
الى اقصده ان لو الشاب لقى حاجه تشغله وتستهلك وقته مش هيفكر فى الحاجات دى
اطمن الشباب بخير لسه ودى سحابه وهتعدى انت شفت التمنينات كان الشباب والبنات كانو عاملين ازاى
اسف للاطاله
تقبل مرورى المتواضع
تحياتى ليك
والى مزيد من التواصل

صبرني يارب يقول...

شوف يا ابنى انا خلاص قربت اولع فى الشباب خلاص بجنسيه طبعا بنات وولاد

انا اتكلمت فى حكاية الموضه دي بالذات قبل كده والخيبه السوده الى بقوا ماشين دلوقتي بنات وولاد الاندر وير بتاهم باين

ومافيش حاجه اسمها اصل بابا سايبنى بحريتى
سايبه بحريته فى اللبس وشاطر بس يصرف عليه وهو زي الحيطه ؟؟؟
الى اعرفه ما دام لسه ابوه بيديه مصروفه يبقى يحط شبشب بورده فى بؤه ويسمع كلام ابوه

ده غير طبعا ان فعلا ده قصور فى التربيه من الاول
سياسة القرود الى بنعلمها لولادنا انهم يقلدوا من غير ما يفكروا

ومافيش معيار ثابت وحقيقى ولا مرجوع لهم فى حين اننا ولله الحمد عندنا مرجوع ثابت لا يغير ولا يبدل وهو كتاب الله .

حاجه تقرف وامخاخ تقرف

تحياتي لك

طوبة ذهب وطوبة فضة يقول...

فعلا حاجه تكسف المشكله دلوقتى انك تمشى فى الجامعه تلاقى معظم الشبلب كده تحس وقتها ان خلاص الرجاله بقوا قله قليله وفعلا عيب اوى لما يكون دول اباء وامهات المستقبل ازاىممكن يربوا اجيال وهم كانوا محتاجين اللى يوجههم وفعلا دى اصلها كانت عاده من عادات قوم لوط عشان الشباب والرجال يجذب بعضه بعض ولكن التقليد الاعمى جعلهم مثلهم دون وعى حتى الغرب الذين يقلدوا هذه الموضه فهم امثال قوم لوط اما فى بلادنا اى حد بيقلد والسلام ربنا يهديهم ويزيل الغشاوه من على عنيهم تحياتى

طـــائر الليــــل الحـــــزين يقول...

باشـــا :
طبعا الموضوع ده جامد واكيد انا قريته قبل كده .بس برده حبيت اقولك انه حاجة غريبة بنشوفها كل يوم عشرات المرات الشباب دول حياتهم فاضيه لدرجة انهم بيقلدوا المشاهير والغرب حتى فى العادات اللى لا بتناسب عاداتنا او تقاليدنا او حتى سلوكيات و أداب دينا. وللأسف لو فى اهل وغدين بالهم مش هيسيبوهم يخرجوا كده من البيت سواء باللبس او تسريحات الشعر الغريبة . لكن بقى هو ده مجتمعنا اللى جريه وراى لقمة العيش خلاه يهمل كل حاجة سواء البيت او الولاد او الزوجة او حتى الدين و أصواله . حقيقى ربنا يستر علينا وعلى ولادنا من بعدينا

bos bos يقول...

موضوعك خطير ومهم جدا وللأسف الشباب بقى تافه لدرجة كبيرة وبقى بيجرى ورا اى حاجة يقلدها بغض النظر عن كونها صح ولا غلط
وللأسف كمان غياب دور الاهل هو العامل الأساسى لكل ده

bluestar4 يقول...

للأسف كلامك كله صح وشئ مخجل الحقيقة

وأنا طالبة جامعية وبشوف العجب

بصراحة مبقيتش اتعجب من أي شئ أشوفه

من كتر اللي بشوفه مش لاقية تعليق

يعبر عن إحساسي لما بشوف المناظر دي

بس بجد بحس بأسى شديد إننا وصلنا لكده

متبعين بدل ما نكون متبعون


الله المستعاااان

وربنا يهدي الشباب والبنات كلهم ويعقلهم


أحييك على تحقيقك بجد في الصميم


تقبل خالص ودي وإحترامي


وأتمنى انك تنور المنتدى الخاص بي بكتاباتك وقلمك الذهبي

http://www.alaq-alnada.com/vb


ليالي القمر

☼♫♪ عمــاد الدين يــوسف ☼♫♪ يقول...

كلمه
اخي الكريم اهلا وسهلا بك ضيفا عزيزا غاليا على الدوام
شكرا لمرورك وتعقيبك وفي انتظار تواصلك دائما
تحياتي
============

صبرني يارب
اشكر لك تعقيبك وفعلا انت اثرت نقطه مهمه بس للاسف اولياء الامور فاهمين مصطلح الديمقراطيه غلط جدا وبالتالي تطبيقه ينتج عنه هذا العوار الضارب بجذوره في اعماق شخصية الفرد
تحياتي
===========

طوبه دهب
اساسا دول مش ينفعوا آباء ولا ارباب اسره ومسؤوليه
وخير دليل على صحة طرحي
الإحصائيات التي تشير الى كم هائل من حالات الطلاق في السنه الاولى وهو ان دل انما يدل على خلفيه هشه واسس رخوه قامت عليها تلك الاسر المنكوبه او ان شئتي قولي مشاريع الاسر
تحياتي
=============

اختي الفاضله منى العيسوي
( طائر الليل )
شكرا على متابعتك ومشاركتك
واتوجه الى الله بالدعاء ان يهدي شباب الامه ويأخذ بايديهم الى الصواب والرشاد
تحياتي
============

bos bos
اهلا بالضيف الغالي وشكرا لمشاركه ونتمنى دوام التواصل
تحياتي
============

bluestar
اختي الكريمه ليالي القمر
اشهد ان منتداكم اكثر من رائع وانه لشرف لي دعوتك النفيسه للمشاركه والتواجد واسأل الله ان اظل عند حسن الظن بي
تحياتي

maxbeta3zaman يقول...

كل ده م البت شكيره اللى بدعت البنطلون ابو وسط واقع ده وتبعها الشباب زى المعيز ..يا أخى زمان لما الموضات والتقاليغ كانت بتيجى من الأفلام والمغنيين كانت بعيده -فى الرجال- عن منطقة الوسط (سوالف - شعر زعروره-شعر زعافة راس العبد- حلق فى صرصور الودن-جزمه بكعب عالى شويه وبوز طويل - بنطلون شارلستون - قميص بياقه ساروخ... لكنها لم تقترب أبدا من وسط الملعب كشفا وتوضيحا بالطريقه دى... فيبدو أن الكذا كذا ضاق بهم البحث غن مناطق التطوير فلم يجدوا سوى هذه المناطق العشوائية لوضعها تحت النظر